المنتدى الرسمى لجريدة اخبار العالم العربى الدولية
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 اختلاف المستوى التعليمى و الثقافي و تأثيره على الحياة الزوجية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
teacher
Admin


المساهمات : 63
تاريخ التسجيل : 09/03/2011

مُساهمةموضوع: اختلاف المستوى التعليمى و الثقافي و تأثيره على الحياة الزوجية   الأحد مارس 20, 2011 7:04 pm

اختلاف المستوى التعليمى و الثقافي و تأثيره على الحياة الزوجية


إن الزوجين فى هذه الحياة شركاء يتعايشان مع بعضهما بحلو الحياة و مرها يكمل كل منهما الآخر فهما نصفان لمجتمع واحد ومن هذا المفهوم تظهر أهمية التناسب بينهما من حيث المستوى الثقافى و التعليمى و فى حالة عدم وجود تناسب يظهر الأثر السلبى على علاقتهما وينتابها الكثير من سوء التفاهم .
هل يتأقلم الزوج المتعلم مع الزوجة الغير متعلمة أو العكس ؟
إن كان هذا الأمر نسبى ويستطيعان أن يتأقلما إذا توفر التوافق بينهما فى أمور أخرى فهذا الإختلاف فى المستوى التعليمى و إختلاف الثقافة لا يشكل أمرآ صعبآ .
وهذا يختلف من مجتمع إلى آخر ففى بعض المجتمعات يرغب الزوج المتعلم فى الزواج من إمرأة غير متعلمة رغبة فى السيطرة عليها .
و نلاحظ فى الوقت الحالى أن زواج الرجل المتعلم من فتاة أقل منه فى المستوى التعليمى أو زواج بعض الفتيات الجامعيات من شباب أقل منهن علميآ قد إنتشر بشكل كبير و نجاح ذلك أو فشله يرجع إلى طبيعة الطرفين .

هل اختلاف المستوى الثقافي بين الزوجين يؤثر على الحياة الزوجية ...؟
سؤال للإجابة عليه لابد من معرفة حالات ومدى اختلاف المستوى الثقافي بين الزوجين
وهي ثلاث حالات :
الأولى : أن يكون الزوج أعلى في مستواه الثقافي من الزوجة.
الثانية : أن يكون كلا الزوجين في مستوى ثقافي واحد .
الثالثة : أن تكون الزوجة أعلى في مستواها الثقافي من الزوج .

ترى كيف ستكون الحياة الزوجية في هذه الحالات الثلاث ....؟؟؟
أولا : إذا كان الزوج أعلى في مستواه الثقافي من الزوجة
في هذه الحالة لا يوجد أي مشكلة
لأن الزوج هو المدبر وهو رب البيت وهو الأعلى
لذا لا نرى في هذه الحالة مشاكل إلا ما قل وندر
ربما نرى مشاكل ولكن لا تصل إلى درجة الطلاق وما إلى ذلك .

ثانيا : أن يكون كلا الزوجين في مستوى ثقافي واحد
وهي أفضل الحالات
وفيها يرتاح كلا الزوجين
فكلاهما في مستوى ثقافي واحد
يعلم كل منهما دوره وما له وما عليه
وأغلب الأزواج في هذه الحالة متفقين .

ثالثا : أن تكون الزوجة أعلى في مستواها الثقافي من الزوج
وهنا يظهر دور الزوج
فإذا كان ذا حكمة وصاحب عقل ومعرفة ستكون العائلة تقريبا 90% على ما يرام
أما إذا لم يكن صاحب عقل وحكمة هنا تكمن المشكلة
وستبدأ المشاكل بين الزوجين
لأن الزوج يشعر بالذل والإهانة ويشعر بالنقص لأن زوجته تفوقت عليه
يراها مثقفة عارفة بشؤونها وهو لا يعرف شيئا

فلا يوجد اتفاق بين الزوجين
في عقلهما وفي ثقافتهما وفي تفكيرهما وتدبيرهما للأمور
وغالبا تكون النتيجة النهائية لهذه الحالة هي الطلاق

مما سبق نصل إلى نتيجة أساسية في استمرار العائلة وعدم هزها وخرابها
وهي أن يكون الزوجين في مستوى ثقافي واحد متفقين
ولا بأس إن كانت الزوجة أقل مستوى من الزوج

والآن :
أيها الرجل ....!!
لو كانت زوجتك أقل منك في مستواها الثقافي ... هل تتكبر عليها ...؟؟
عندما تنوي الزواج هل تختار امرأة في نفس مستواك الثقافي أم أقل ؟؟ ولماذا ...؟؟
ولا مشكلة من إجابة البنات على تلك الأسئلة
أسئلة لكلا الجنسين:

لو كانت زوجتك أعلى منك في المستوى الثقافي كيف تتعامل معها ..؟؟ أو بمعنى آخر كيف تدير أمور العائلة دون مشاكل
إذا كان الزوج ذا حكمة وصاحب عقل تستمر الحياة الزوجية

لو كان الزوج أقل من الزوجة في المستوى الثقافي .... كيف للمرأة أن تتعامل مع الوضع حتى تستمر الحياة الزوجية دون مشاكل ...؟؟

الفتاة بشكل عام تحلم برجل صاحب مال ودراسة أكبر منها
واذا كانت الزوجة هي من تفوق الزوج في الثقافة والمؤهل العلمي ستتضايق من أى تصرف يصدر منه لما للنساء من عاطفة جياشة يحكمن بهاعلى الأمور

وأعتقد أن المشكلات ستكون أقل لكنها لن تنعدم إذا كان الزوج هو من يفوق الزوجة ..
والتقارب في كل شئ بين الزوجين أفضل لأنه يحقق حياة سعيدة ....
اعتقد ان التوافق في المستوى التعليمي مطلب مهم ..
والاهم من ذلك المستوى الاجتماعي والبيئه اللتي عاش بها كلاً من الزوجين ..
فهي تؤثر تأثيرآ كبيرآ على العلاقه بينهما ..

ولابد من التوافق الفكرى والثقافى اولا
حتى وان اختلف مستوى التعليم
فمستوى التعليم ليس بالضرورة عامل مباشروليس كل متعلم بالطبع مثقف
انما الفكر والثقافة ومستواهما بين الزوجين مهم جدا وهو سبب اساسى بجانب العاطفة

هذا الاختلاف قد لايكون له تأثير سلبي

لكنه بالتأكيد ينقص من الايجابيات التي قد تحصل من العكس
كما ان هناك فرق بين التفاوت في التعليم وبين التفاوت في الثقافه
قد يتميز احدهما بتعليم عالي لكن ثقافته منخفضه
والاخر قد لايملك شهادات تستطيع مجاراة الدرجه العلميه لنصفه الثانى
لكنه يملك ثقافه قويه
خصوصا في هذا الزمن لايهم ان يكون التعليم متقاربآ فهو لايؤثر كثيراً
فى وقت تعددت فيه
وسائل اخذ المعلومه ولم تعد تقتصر على المناهج الدراسيه فقط.
والذكاء والثقافة وبعض الميول مهمه في جعل الحياة بينهما افضل
وسائل الالتقاء والتفاعل والتفاهم عندما يحدث نقاش على تعدد فهي تساعد
أو حديث بينهما
وليس هناك اروع من حديث سلس متعدد الجوانب بين الزوجين فهو يساعد حتماً على التقريب بينهما
وهذا لا يعني أنه قد تتوفر الحياة السعيدة حتى لو لم يتوفر ذلك التقارب ... فالحب كفيل بأن يذيب كل تلك الفوارق.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://elhadad.forumegypt.net
 
اختلاف المستوى التعليمى و الثقافي و تأثيره على الحياة الزوجية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
جريدة اخبار العالم العربى الدولية :: العدد الرابع :: بانوراما-
انتقل الى: